مكونات غسيل السجاد

مكونات غسيل السجاد

مكونات غسيل السجاد تعتبر الكثير من السيدات وربات البيوت أن السجاد ونظافته من أهم أولوياتها في إدارة المنزل، حيث أن السجاد من أهم قطع المفروشات في المنزل وأكبرها، حيث أن للسجاد دور مهم كقطعة أساسية في أي ديكور كما أنه يسبب الدفء للمنزل، والسجاد يعمل كعازل صوت بنسبة معقولة حيث يجعل من انتشار الموجات الصوتية أقل.

وبسبب كثرة التصاميم المتاحة من السجاد غالبا ما يمكن لسيدة المنزل أن تختار ما يناسب ذوقها ويعكس شخصيتها و ينسجم مع استايل ديكور المنزل ويساعد في إبراز جماله. ولكل تلك الأسباب فالسجاد قطعة ضرورية في المنزل وتستحق العناية والنظافة لاسيما وأنها موطن دوس الأقدام وإمكانية الإتساخ فيها أكبر، ولذا سنستعرض مكونات غسيل السجاد لتتمكن السيدات من الحفاظ على السجاد في أبهى صورة.

خلطة لتنظيف السجاد

  • يرغب الجميع في الحصول على أفضل نتيجة عند غسل السجاد لأنه شئ لا يمكن تكراره إلا على فترات، إذ يفضل أن تتراوح فترة أربع شهور بين كل غسيل للسجاد والمرة التى تليها، ويمكن إضافة بعض المكونات لمسحوق الغسيل للحصول على نتيجة أفضل
  • و الخلطة مكونة من ملح الليمون وبيكربونات الصوديوم مع كوب من الخل ومزيل البقع فانيش أو كلوركس ألوان ويتم إضافة الخليط إلى مسحوق الغسيل ونقع السجاد بالخلطة لمدة ثلث ساعة قبل فركه بالفرشاة.
  • وهذه الخلطة مناسبة إذا أرادت ربة المنزل تنظيف البقع من السجاد دون شطفه بالماء.
مكونات غسيل السجاد
مكونات غسيل السجاد

مكونات غسيل السجاد

يتساءل البعض عن مكونات مسحوق تنظيف السجاد و كيفية صنعه منزليا مع الحصول على أفضل  نتيجة، ومن الجيد توفر الكثير من الخامات التي يمكن استخدامها في صناعة شامبو السجاد في محلات العطارة مثل مادة البوراكس والصودا الكاوية وسافو وبيكربونات الصوديوم وسيليكات الصوديوم السائلة وبودرة الأكسجين، وجميع هذه الخامات وأكثر أثبتت فاعليتها في إزالة الأوساخ عن النسيج وتنظيفه.

فيما يلي نذكر أهم مكونات شامبو السجاد بأبسط الخامات:

  1. سائل السافو.
  2. الصودا الكاوية.
  3. معطر.
  4. شريط قياس PH للصابون.

يتم تخفيف الصودا الكاوية بالماء وإضافتها إلى مادة السافو التى تجعل من الشامبو سهل التحريك والذوبان وهي المادة المسئولة عن الرغوة، والرغوة تجعل من إزالة الأوساخ أسرع وأسهل.

ثم يتم إضافة المعطر ولابد من اختبار قلوية الشامبو قبل الاستخدام من خلال شريط قياس PH  للصابون، وأفضل نتيجة عندما يكون عند رقم ٧ لتحصلي على أعلى درجة من النظافة مع عدم تأثر يديك أو ظهور أي حساسية للجلد.

نصائح وإرشادات مهمة في غسل السجاد

  • استخدام مزيل البقع كلوركس أو فانيش يجعل السجاد أكثر بريقا.
  • الإهتمام بالشطف الجيد جدا للسجاد هو أهم خطوة للحصول على نتيجة مذهلة، وأسهل طريقة لذلك أن تطوى السجاد حتى تصفي كل المياه المتسخة ثم تفرش السجادة مرة أخرى ويتم شطفها مرة ثانية.
  • لا يفضل غسل السجاد في شهور البرد الشديد والرطوبة العالية حتى لا تخرج رائحة كريهة من السجاد.
  • عند تجفيف السجاد يراعى أن يكون في الهواء الطلق حتى لا تنتج أي روائح كريهة من السجاد.
  • عدم استخدام شامبو السجاد المصنوع منزليا في المكنسة الكهربائية لغسيل السجاد.
  • لا يفضل غسل السجاد اكثر من ٣ مرات فقط في السنة.
  • بعض أنواع السجاد الفاخر من الأفضل أن يتم غسله في مغاسل السجاد المخصصة مثل السجاد التركي الحريري، والسجاد الإيراني.
  • السجاد ذو فروة ناعمة يفضل نقعه في البانيو مع شامبو السجاد ثم غسل أماكن البقع.
  • السجاد الوبري الخشن يفضل غسله بفرشاة خشنة حتى تزول الأوساخ من على سطحه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *